الفطرة

اعذروني من أي أخطاء لغوية أو قواعد غير صحيحة لست ضليعة في اللغة انما انساب الكلام مني من دون سابق تخطيط أو انذار. مع العلم بأن كلامي غير موجه لأشخاص على وجه التحديد.

لا أستطيع أن أحجب نفسي عن العالم, أن أعتزل, أن أتخذ من غرفتي زنزانة أحبس فيها نفسي كي لا أستمع إلى ما يدفعني للجنون. لست في شك مما أقول, لن أتراجع عن أفكاري- التي يدعونها بالسطحية. يحاولون فصل الدين عن الدولة ! وكيف ذلك؟ عندما أقيمت دولة لأول مرة فإنها قامت على أساس الدين. أفكار التحرر وأفكار الغرب ملأت الفجوات في قلوبهم ونسوا ملأها بالدين. أريد أن أصرخ بهم : عندما يكون المرجع القران وكلام الله لا مجال لأي كلام اخر! لا مجال للقوانين الموضوعة لا مجال لل( أنا). القوة الالهية هي القوة الاعظم. القوة الالهية هي المرجع. لن نخضع ولن نستسلم ولن نركع! هذا ما سأهتفه تجاه المجتمع ! يظنون أنهم الحق. لا أقول أنا الحق إنما أقول مرجعي أحق! عندما نتساءل عن شيء ما له أصله في الدين, فرأي ورأيك ليس لهم أهمية ! لأنني مخلوق وأنت مخلوق وهناك الخالق! لا يحق لنا أن نعترض ونقف أمام عظمة الإله. أكتب ودمعي يتسلل من بين ( كيف تقولون هكذا كلام) وما بين( مالنا نتجادل على هذا الكلام). دمعي يتسلل ببطء من مقلتي كأنه يريدني أن أتعذب أكثر. أتذكر الأقصى والأسرى والبلاد التي خسرناها, وأنهار, أجهش بالبكاء على ما ضاع. أتساءل: لماذا؟ نتقاتل على حرمة الذهاب إلى القدس وهي لم تعد لنا. نتقاتل على كراسي خشبية نهياتها التآكل. نتقاتل على ألوان أعلام ثانوية وننسى اللون الأحمر والأخضر والأسود والأبيض. نتقاتل على هذا وذاك وننسى القابعون في الزنزانة. نتقاتل على من سيكون ( العرب أيدول ) القادم وننسى الدم الذي لايزال الماء الذي يسقي تراب بلادي. يهودون أفكارنا, يؤمركوننا بعاداتهم ويدفعونا للنسيان. ننسى الهوية وننسى الوطن وننسى من نحن ولم خلقنا ومن سنكون. ننسى التراب وننسى ( السجن الانفرادي) الذي لا محال ستكون نهايتنا فيه. ننسى كل شيء! نتخذ من ملذات الدنيا غاية, ننسج في خيالنا القصور الذهبية أو الماسية أو المملوءة بالأحجار الكريمة. لم تعد النهاية هي الأهم ولم يعد الهدف ( الجنة ) أم (النار) أصبح عقلنا مأخوذ بالسماء المزينة بمصابيح ونسينا التأمل بكيف خلقت ومن خلقها. نرفض القوانين التي تفرض على الناس الالتزام بالدين والالتزام (بالحجاب) على الاخص. نقول لا لكبت الحريات! ولا نسعد لأن ديننا يطبق ! لا نسعد لأن هناك من يخاف على دينه ويغار عليه! عندما نقول بأنه لا يجب أن نغصب على شيء ولكن هذا دين ! هذه هوية ! هذا ما نحن عليه ! هذا أصلنا ! هذا ما سنحاسب عليه! قد نموت في أي لحظة. قد يغلق الكتاب الان قبل أن أنهي جملتي. واذا حييت وأكملت هذه الخاطرة- التي لاأدري من أين أتت لأني لست ممن يجيدون العربية الفصحى, أو يعرفون كيف يستطيعون ترجمة مشاعرهم الى أحرف عربية ولكن لم أقدر أن أكتب بالانجليزية ولأول مرة! لعله الموضوع وتعلقه بكتاب الله ولغة الاسلام- فأتمنى أن يصل كلامي إلى قلوب من يقرأ وليس عقولهم. أنا لا أدعي الضلوع بالأمور الدينية والفقهية إنما كما يقول تعالى بأن الاسلام دين الفطرة وهذه مشاعر فطرية. هناك من يقول بأن الحجاب فرض و آخر يقول لا. لن أجادل في هذا الموضوع ولكن سأدعوك أن تسأل نفسك بنفسك! الدين يدعو الى الحياء والدين يدعو الى العفة فكيف هذا الدين لا يدعو الى الحجاب؟ وليس أي حجاب ! الحجاب الساتر. الملابس الفضفاضة, (الإشارب) الذي يغطي شعر الرأس. أليس هناك عورة على رجل وعلى إمرأة ؟ فكيف لا يكون الحجاب ملزم؟! ألسنا الدين والدين نحن؟ فكيف نقول لا لمن يريدون فرض الحجاب! كيف ندعو الى التحرر من الدين ؟! كيف ندعو الى التحرر من من نحن عليه ؟ وخلقنا عليه؟ والخروج عن الفطرة ! نعم, نحن لا نطبق شرع الله كاملا ولكن أقل ما علينا فعله هو المحاولة! الله قريب, الله مجيب, الله رحيم. إذا طلبنا الهداية يهدينا ولكن علينا بالطلب! الحجاب, الصلاة, الصيام, الحج الأمور التي نحن قادرون على تطبيقها, الأمور السهلة! الأمور التي هي موجودة لتكون (بونص) ليرفع درجاتنا! نهملها, نرفضها, نحتج عليها! وا أسفاه على الذين ماتوا من أجلنا .. وا أسفاه على رسولنا الذي اشتاق الينا ( أمة لم يروه وآمنوا به) وا أسفاه على شهدائنا الذين استشهدوا في سبيل الدين لكي يصلنا, لكي نؤمن أو أقلها نُسْلم بأن نُسَلِّم أمورنا لله. وا أسفاه على انتصاراتنا وفتوحاتنا وعلى مقدسنا ومقدساتنا. أصبحنا نواكب عصر التكنولوجيا حتى بديننا. نعم هذا عصر التقدم ولكن لا تنسوا بأن الخالق مازال هو الخالق, التراب ما زال تراب, الدين ما زال الاسلام, الجنة لاتزال تنتظر أهلها والنار لا تزال تنتظر أهلها وتقول” هل من مزيد” لا تنسوا بأن ما تفعلون وتقولون أنتم محاسبون عليه. لاتنسوا من أنتم ولم ولدتم وما هو هدفكم في الحياة. أسمى هدف في الحياة هو ما بعد ” الصلاة علينا” وليس العلم أو المال أو البنون أو أي شيء دنيوي .. فالمال والبنون (زينة الحياة الدنيا والباقيات الصالحات خير عند ربك ثوابا وخير أمل)صدق الله العظيم

By : Nour O. El Borno

Advertisements

2 thoughts on “الفطرة

  1. you are amazing!
    i know its a bit late, but your words really affect me and deeply.i rarely see people like you these days people are really on the right way, reading what have you written there makes me believe that there is still hope, and we can go on. Actually i want to write, sometimes i need to, and i do but in my mind when i hold the pen and start writing every thing goes wrong so i just say whatever i want, whatever i feel to myself and then the next day as if nothing had happend of course nothing is still there. i don’t know why im telling you this!?

    1. first, thank you for calling me amazing though i know am not. I was just at a time i couldn’t handle what was happening around me and the pend and the paper were the only things i have to speak up and say what’s on my mind and in my heart. As for hope, i hope so too .. because sometimes it’s all we need to believe that we are still going on the right track even if sometimes ppl make you feel you’re wrong .. And about why you are telling me what your telling me .. sometimes we who write understand each other or at least our writings bring us closer to each other in a way we don’t understand. I mean if i read something you wrote it would make me understand you a bit and feel like we are strangers .. more of friends sometimes .. and as a piece of advice .. you should keep your writings and even publish them .. let the world hear what you have to say 🙂 and you should re-read what you write and if you thing something needs to be changed and modified ..that’s absolutely just fine 🙂

      thank you for passing by and commenting 😉

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s